اعلان هام : لقد أغلق باب التسجيل والمشاركة في هذا الموقع الذي يبقى فقط للتصفح..شاركونا بكتاباتكم وأفكاركم في الموقع الجديد للبدوي الأحمر على الرابط http://albadawyala7mar.com/vb/index.php

دخول

لقد نسيت كلمة السر



بحـث
 
 

نتائج البحث
 


Rechercher بحث متقدم

المواضيع الأخيرة
» عودة التنورة المزركشة
الجمعة سبتمبر 25, 2009 6:10 pm من طرف lorka200

» كشف الستار
الجمعة سبتمبر 25, 2009 5:16 pm من طرف lorka200

» mya137.....أبـ(سوريا)ـن.....ronel79...النور الوردي
الجمعة سبتمبر 18, 2009 8:13 pm من طرف lorka200

» إنها تمطر في سلميه
الجمعة سبتمبر 18, 2009 6:20 pm من طرف خياط السيدات

» إدلبي في الكاميرون
الجمعة سبتمبر 18, 2009 11:46 am من طرف خياط السيدات

» تقرير خاص عم توزيع الحصص التموينيه في سلميه( سلميه تساعد ابناءها )
الخميس سبتمبر 17, 2009 5:25 pm من طرف lorka200

» الثقافة و المثقفين
الخميس سبتمبر 17, 2009 4:12 pm من طرف اميمة

» سلميه ...تبدأ بمساعدة ابنائها
الخميس سبتمبر 17, 2009 1:06 am من طرف بوعلي

» أغبى فتاوى في الاسلام
الثلاثاء سبتمبر 15, 2009 2:55 pm من طرف mr.aadm


أهلا وسهلا بك زائرنا الكريم, أنت لم تقم بتسجيل الدخول بعد! يشرفنا أن تقوم بالدخول أو التسجيل إذا رغبت بالمشاركة في المنتدى

رحيل السنديانة

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل  رسالة [صفحة 1 من اصل 1]

1 رحيل السنديانة في الأربعاء مايو 06, 2009 4:36 am

HUSSINE


عضو
على دلعونة و على و على دلعونة بي بيي الغربة الوطن حنونة
الضربة اللي ما بتكسر بتقوي
هيك كانت ام محمد تعلق لما حدى منا يوقع و تركض امو تتفقدو لا تخافي يا ستي كل دبه بشبه
و هيي بالذات عاركة السنين و الازمات و المصايب بنفس العقلية .
اما الصبر فالو حكاية طويلة مع ستنا هدلا هيك كنا نناديلها راحت ستي هدلا و اجت ستي هدلا و كانو شي ماركةو مسجلة كمان
ايام السفر برلك كانوا اهل سلمية و نواحيها يحفروا بكل بيت اكمين الاكمين هوي حفرة بالارض بتتسع لزلمة واحد لما يجو العسكر التركي ليجمعوا الشباب عالاخد عسكر كل زلمة و شب ينزل بالاكمين تبعو لحتى يغادر الاتراك فتلاقي الواحد منهن يعمل اكمين بالبيت و يحطو فوق الاكمين بساطة و جرة مي للتموية طبعا
بس كيف كانوا يعرفوا انو العسكر اجو كان في مجنون بسلمية اول ما يطلو العسكر باتجاه سلمية يبلش يعوي و يركد بالشوارع و هيك كل الناس تعرف انو الاتراك وصلوا .
و يدخل الاتراك سلمية و لما ما يلاقوا زلم كان قائد الدورية يرمي عصاة (الصولجان ) اللي معو باتجاه الدجاج المنتشر بالحي و طبعا تنصاب عدد من الدجاجات بالعصايه و تنكسر ارجلهن و معلومكن الجاجة المكسورة نهايتها تموت و طبعا لما يصير هيك يفهم الناس انو العسكر بدهن ياكلوا و يطبخ الاهالي الدجاج مع البرغل و يقدموه للعسكر مع دبس العنب ( هيك كانوا ياكلوا اول برغل و دبس عنب )
و اما الموت اللي تاخر كتير لطال ام محمد بشخصها كان الو حكاية طويلة معاها من يوم يومها ...
فبعد ما اتزوجت جدي و راحت عروس ع بري الشرقي طبعا ..
راح اخوها الصغير و اللي محبب كتير عقلبها مصطفى نصره ليزورها و بنفس الزيارة مرض بالحمى و مات عايدها و من هون بتبدأ مآسي الموت تتالى...
فابنهاالثاني و اللي هوي جدي بي بيي كان عمرو 21 سنةكان عريس جديد لانه تزوج بعمر 19 سنة و عنده ثلاث اولاد لما مرض و اول شي فكروا مرضان بالسل بس لما اخدوه عالمشفى بحمص اكتشفوا انو معو سرطان الرئه و بقي بالمشفى شهر و كانت مرافقتو طبعا ام محمد وحدها كانت معو لما اتوفى بنص الليل و بكل هدوء و صبر اتصلت ام محمد بسلمية و قالت و دموعها تتسلل من عيونها اللي اضناها السهر :
مدو الفراش و علو المرتبة جايبتلكن عريس اهدابو مزغبه... (مزغبه من الزغب.. يعني بعدو صغير ) و لما شافوها الممرضات بالمشفى محنوقة بس ما عم تولول قالولها شبك يا حجي ساكتة قالتلهن بكره بروح عسلمية بولول لاشبع هلق خطي هالمرضانين شو ذنبهن يسمعو صياحي.....
و تتالت المصايب عراسها و هي متل السنديانة ما تزيدها السنين الا صلابة و صبر .
و لما ضرب الجدري بسلمية انصابت بالمرض ستي ام حسن ام امي و هي بتكون بنت اخوها لام محمد و طبعا اجت الشرطة و عزلت المريضة و ما تسمح لحدى يدخل عليها و معروف الجدري مرض قاتل و معدي بايامهن فكانت ام محمد تنط من سطح لسطح لتوصلها الاكل لام حسن حتى شفت من مرضها ...
لما ام محمد هدلا كانت تروح ععرس و ما اكتر الاعراس اللي تنعزم عليهن ..و كانت عادة القواس او طق الرصاص شغالة ايامها كان طق الرصاص عجاهها ما الو والي ...
و طبعا الزلغوطة من تمها حقها مصاري لانها مو زلغوطة عادية زلغوطة اثرية ...تاريخية
و ستي ما سمعت لا بالحرب العالمية الاولى و لا التانية و لا بالعدوان الثلاثي و لا بالانقلابات و لا حتى بحرب خمسة حزيران كلشي بتعرفو و مقتنعة فيه انو اليهود اخدوا فلسطين و طردوا العرب و نحنا لازم نردها و بس .... و بدون نقاشات و تحليلات و مناظرات
و اما غرفة ام محمد فمتحف من الصور و التذكارات اللي بتستحق بجدارة ينقال عنها اثرية فاغلب جدودنا اللي ما شفناهن بحياتنا و اللي ما الهن غير صورة او تنتين بتلاقي صورهن معلقة بغرفة ام محمد ..
و جهاز عرسها ما فارقها من يوم اللي اتزوجت لحتى توفت سرير حديد و صندوق خشب مطعم بالصدف ....
و العصبة ام خيوط دهب هي لباسها الرسمي من يوم يومها ..
سنديانة عميقة الجذور تمد جذورها من القدموس و حتى العلباوي عبر كل هالمسافة يتوزع ابناء و احفاد و احفاد احفاد ام محمد هدلا
شافت ستي هدلا ببنامها انو خيها حسين جايي لعندها و كانت ام حامل و لما انولدت ما حدى بالكون ممكن يقنعها اني مو روح خيها حسين و اصرت عبيي يسميني حسين مع انو كان مقرر يسميني محمد و ضلت طول حياتها ما تناديني غير يا خيي ....
باواخر ايامها( اخر شهر من حياتها ) كان ما عم تعرف حدى من زوارها و لا عم تميز شي من شي و و قبل ما تتوفا بيومين كنت رايح عمعسكر الصاعقة مريت لعندها ودعها ومن اول ما ادخلت فغرت عيونها بالبكي و هيي عم تناديلي خيي حسين كيفك يا خيي ..
و جلست حدها و امسكت يدها الضامرة وودعتها و كان الوداع الاخير لانهاتوفيت بعد يومين و بنفس يوم وفاتها طلعت نتيجة البكالوريا تبعي فاختلطت دموع الفرح بالنجاح بدموع الحرن على ام محمد هدلا الله يرحمها و يعفي عنها ...

2 رد: رحيل السنديانة في الأربعاء مايو 06, 2009 12:36 pm

مدير المنتدى

avatar
Admin
و الله نهاية القصة .. أثرت فيه كتير ...

http://albaday.roo7.biz

3 رد: رحيل السنديانة في الأربعاء مايو 06, 2009 1:39 pm

علا


مشرف
حق وتجرعت كاســـــــها....
الله يرحمها

4 رد: رحيل السنديانة في الأربعاء مايو 06, 2009 4:49 pm

lorka200

avatar
مشرف عام
قصه من اراضينا ...حقيقيه وصادقه ..
كتير جميله مبادرتك حسين..بروايه شيء عن الاولين..عن القلوب اللي عاشت بطيب...رغم كل الامها ...عن النساء اللاتي ولدن من الصوان..وعن رجال لم يمر مثلهم رجال ..
وعن احلام صغيره جدا ..ولكنها تساوي احلام قارات العالم الحديث..
عن اقوال منبتها التراب ..ولكنها تضاهي مقولات اكبر المفكرين ....


شكرا خيي حسين

5 رد: رحيل السنديانة في الأربعاء مايو 06, 2009 5:19 pm

رواد زيدان

avatar
مشرف
تسلم ايدك عمي حسين على هالقصة الرائعة
بصدقها وبواقعيتها وبساطتتها واحساسها العميق
الله يرحمها واللي خلف ما مات


_________________
احن الى خبز
امي وقهوة امي
ولمسة امي[b][i]

6 رد: رحيل السنديانة في الخميس مايو 07, 2009 4:33 am

HUSSINE


عضو
شكرا لمشاعركن النبيلة و احساسكن الاصيل ....
سلمية التي تنام كل ليلة على اعتاب الصحراء بعيون ذئب و قلب حمامه تغص بالقامات الشامخة لابنائها و ليست ام محمد هدلا الا نموذج لامهاتنا و جداتنا ممن جبلو لقمة العيش بالدم و الدموع لنحيا و نجد مكان يؤينا تحت الشمس ....

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة  رسالة [صفحة 1 من اصل 1]

صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى