اعلان هام : لقد أغلق باب التسجيل والمشاركة في هذا الموقع الذي يبقى فقط للتصفح..شاركونا بكتاباتكم وأفكاركم في الموقع الجديد للبدوي الأحمر على الرابط http://albadawyala7mar.com/vb/index.php

دخول

لقد نسيت كلمة السر



بحـث
 
 

نتائج البحث
 


Rechercher بحث متقدم

المواضيع الأخيرة
» عودة التنورة المزركشة
الجمعة سبتمبر 25, 2009 6:10 pm من طرف lorka200

» كشف الستار
الجمعة سبتمبر 25, 2009 5:16 pm من طرف lorka200

» mya137.....أبـ(سوريا)ـن.....ronel79...النور الوردي
الجمعة سبتمبر 18, 2009 8:13 pm من طرف lorka200

» إنها تمطر في سلميه
الجمعة سبتمبر 18, 2009 6:20 pm من طرف خياط السيدات

» إدلبي في الكاميرون
الجمعة سبتمبر 18, 2009 11:46 am من طرف خياط السيدات

» تقرير خاص عم توزيع الحصص التموينيه في سلميه( سلميه تساعد ابناءها )
الخميس سبتمبر 17, 2009 5:25 pm من طرف lorka200

» الثقافة و المثقفين
الخميس سبتمبر 17, 2009 4:12 pm من طرف اميمة

» سلميه ...تبدأ بمساعدة ابنائها
الخميس سبتمبر 17, 2009 1:06 am من طرف بوعلي

» أغبى فتاوى في الاسلام
الثلاثاء سبتمبر 15, 2009 2:55 pm من طرف mr.aadm


أهلا وسهلا بك زائرنا الكريم, أنت لم تقم بتسجيل الدخول بعد! يشرفنا أن تقوم بالدخول أو التسجيل إذا رغبت بالمشاركة في المنتدى

المتسولة الصغيرة

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل  رسالة [صفحة 1 من اصل 1]

1 المتسولة الصغيرة في السبت يونيو 06, 2009 8:49 pm

wahb


عضو
المتسولة الصغيرة


كنت جالسا فى ركنى المعتاد خارج المقهى الصغير ؛ أحتسى الشاى وأمتص دخان النارجيلة بعمق ؛ أضع أمامى الورق وأمسك بالقلم ؛ وأهيم أبحث عن القوافى والكَلِم 0
وأفقت من غفوتى الهائمة بكفٍ صغيرٍ ملوث بالأوساخ أمام ناظرى ، وإذا بطفلة صغيرة فى ثياب رثة تتطلع
نحوى بعينين صافيتين كلها رجاء صامت وتوسل 0 وضعت القلم وبحثت فى جيبى فوجدت بعض القروش
الفضية ؛ وضعتها فى اليد الصغيرة ؛ فقبضت عليها بلهفة ؛ ثم دارت على عقبيها ومضت 0
تأملتها وهى منطلقة فى طريقها تحث السير ، فبدت فى ضوء المصابيح الشحيحة ذات تكوين جسمانى
بديع 0
وقفز شيطان الشعر وتربع فى الهواء أمامى ؛
طفلة صغيرة
تستجدى
قد مضت
نعم 00 نعم 000 أخيرا
وبنظرة مستقبلية استشرافية لما يمكن أن يؤول إليه حال هذه الطفلة000 اكمل شيطانى ؛
طفلة صغيرة
تستجدى
قد مضت
أرى أردافها00 ثقلت
كبرت

آه 000 التحولات المنطقية - المصير المحتوم لمتسولة صغيرة ذات تكوين بديع 00 الضياع 00 أجل 00
الضياع والرذيلة 0

كبرت
لم تعد تمد يدا صغيرة طفلة
ذراعين كمخلبين قد مدت

ياللشيطان 000 جميل 000 جميل

تعرت

اكمل 000 اكمل أيها العبقرى ؛ هاتها من البداية ؛
طفلة صغيرة
تستجدى
قد مضت
أرى أردافها ثقلت
كبرت
لم تعد تمد يدا صغيرة طفلة
ذراعين كمخلبين قد مدت

00000000000000000

وإذا بجلبة حولى ، وحركة سريعة ، وهمهمات ، وحوقلات ؛ وانتباه رواد المقهى يهرولون نحو الميدان
الصغير القريب 0 ولاشعوريا وجدتنى انهض أهرول مثلهم ؛ واندفعت نحو حلقة صغيرة من الناس
تتزاحم ، واندسست بينهم ؛ ونظرت 000 هى 0000 هى000
انها طفلتى الصغيرة ملقاة على الأرض ؛ ينساب من فيها خيط قانى000 صدمتها سيارة طائشة 0
وقفت مشدوها كالتمثال ؛ أراقب رجال الشرطة والنيابة يعاينون الجثة الصغيرة ؛ ويرسمون كروكيا
صغيرا على الأرض ؛ وحملها أحدهم ومضى 0
مازلت أقف وحيدا أحملق فى بقعة الدم ؛ وتألقت قروشى الفضية المبعثرة فى ضوء مصابيح السيارات
العابرة0000 فركعت ألمها000

طفلة صغيرة
تستجدى
قد مضت
صغيرة ظلت
ماكبرت
لم تعد تمد يدا صغيرة طفلة
ذراعيها المتسخة سكنت
على الأسفلت البارد تمددت
ليتها0000 عاشت

وتربع شيطان الشعر فى الهواء أمامى وقال بسخرية : هاتها من البداية

ودمعة حرى من عينى000 انحدرت ؛ ومضيت لا ألوى على شىء 0

http://sare7wh.yoo7.com

2 رد: المتسولة الصغيرة في الأحد يونيو 07, 2009 12:51 am

بوعلي

avatar
عضو

قصة تفوق الوصف كما يفوق الخيال ..الحقيقة

قصة مؤثرة جدا....أتمنى أن تبقى في مجال القصة...فلا تتبعثر مفرداتها في زمان..أو مكان..


تشكر....يا عزيزي واهب على ما أجدت به

وتقبل مروري....مع تقديري

3 رد: المتسولة الصغيرة في الأحد يونيو 07, 2009 8:57 pm

wahb


عضو
بوعلي الغالي
صديقي المتابع لمواضيعي
الله لا يحرمني منك صديق لي والله يجمعني فيك
على طول أنشاء الله
تقبل مني هذه الكلمات




أحياناً يغرقنا الحزن حتى نعتاد عليه .. وننسى
أن في الحياة أشياء كثيرة يمكن أن تسعدنا
وأن حولنا وجوهاً كثيرة يمكن أن تضيء
في ظلام أيامنا شمعة .. فابحث عن قلب يمنحك الضوء
ولا تترك نفسك رهينة لأحزان الليالي المظلمة


شكرا لك
صديقك
واهب

http://sare7wh.yoo7.com

4 رد: المتسولة الصغيرة في الإثنين يونيو 08, 2009 12:18 am

بوعلي

avatar
عضو
أشكرك يا عزيزي واهب على كلماتك المعبرة...

وهذه نصيحة منك غالية..

بالتأكيد مع كل قساوة الحياة أحيانا.. هناك شيء جميل في زاوية من الزوايا...

وشيء جميل أيضا أن يبحث الانسان عن الضوء والمخرج ولو كان من ثقب الابرة...

ولاسيما عندماتضيق الدروب و يتسع الحلم...محاولا كسر حدود الزمان والمكان..


وتقبل مروري يا عزيزي واهب على هذا الحال


ودمت بخير

5 رد: المتسولة الصغيرة في السبت يونيو 20, 2009 9:32 pm

wahb


عضو
شكر لك بوعلي الغالي

http://sare7wh.yoo7.com

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة  رسالة [صفحة 1 من اصل 1]

صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى