اعلان هام : لقد أغلق باب التسجيل والمشاركة في هذا الموقع الذي يبقى فقط للتصفح..شاركونا بكتاباتكم وأفكاركم في الموقع الجديد للبدوي الأحمر على الرابط http://albadawyala7mar.com/vb/index.php

دخول

لقد نسيت كلمة السر



بحـث
 
 

نتائج البحث
 


Rechercher بحث متقدم

المواضيع الأخيرة
» عودة التنورة المزركشة
الجمعة سبتمبر 25, 2009 6:10 pm من طرف lorka200

» كشف الستار
الجمعة سبتمبر 25, 2009 5:16 pm من طرف lorka200

» mya137.....أبـ(سوريا)ـن.....ronel79...النور الوردي
الجمعة سبتمبر 18, 2009 8:13 pm من طرف lorka200

» إنها تمطر في سلميه
الجمعة سبتمبر 18, 2009 6:20 pm من طرف خياط السيدات

» إدلبي في الكاميرون
الجمعة سبتمبر 18, 2009 11:46 am من طرف خياط السيدات

» تقرير خاص عم توزيع الحصص التموينيه في سلميه( سلميه تساعد ابناءها )
الخميس سبتمبر 17, 2009 5:25 pm من طرف lorka200

» الثقافة و المثقفين
الخميس سبتمبر 17, 2009 4:12 pm من طرف اميمة

» سلميه ...تبدأ بمساعدة ابنائها
الخميس سبتمبر 17, 2009 1:06 am من طرف بوعلي

» أغبى فتاوى في الاسلام
الثلاثاء سبتمبر 15, 2009 2:55 pm من طرف mr.aadm


أهلا وسهلا بك زائرنا الكريم, أنت لم تقم بتسجيل الدخول بعد! يشرفنا أن تقوم بالدخول أو التسجيل إذا رغبت بالمشاركة في المنتدى

بهروا الدنيا

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل  رسالة [صفحة 1 من اصل 1]

1 بهروا الدنيا في الخميس يناير 29, 2009 3:21 am

جوريه


مشرف
بهروا الدنيا
وما في يدهم إلا الحجارةبهروا الدنيا
وما في يدهم إلا الحجارة
وأضاؤوا كالقناديل
وجاؤوا كالبشارة.
قاوموا
وانفجروا
واستشهدوا
وبقينا دببا قطبية
صفحت أجسادها ضد الحرارة.
قاتلوا عنا
إلى أن قتلوا
وبقينا في مقاهينا
كبصاق المحارة:
واحد
يبحث منا عن تجارة
واحد
يطلب مليارا جديدا
وزواجا رابعا
ونهودا صقلتهن الحضارة
واحد
يبحث في لندن عن قصر منيف
واحد
يعمل سمسار سلاح
واحد
يطلب في البارات ثاره
واحد
يبحث عن عرش وجيش
وإمارة.
آه يا جيل الخيانات
ويا جيل العمولات
ويا جيل النفايات
ويا جيل الدعارة
سوف يجتاحك -مهما أبطأ- التاريخ.
أطفالَ الحجارة.
***
يا تلاميذ غزة
علّمونا
بعض ما عندكم
فنحن نسينا..
علمونا
بأن نكون رجالا
فلدينا الرجال
صاروا عجينا..
علمونا
كيف الحجارة تغدو
بين أيدي الأطفال
ماسا ثمينا..
كيف تغدو
دراجة الطفل لغما
وشريط الحرير
يغدو كمينا..
كيف مصاصة الحليب
إذا ما اعتقلوها
تحولت سكينا.
يا تلاميذ غزة
لا تبالوا
بإذاعاتنا
ولا تسمعونا..
اضربوا
اضربوا
بكل قواكم
واحزموا أمركم
ولا تسألونا..
نحن أهل الحساب
والجمع
والطرح
فخوضوا حروبكم
واتركونا..
إننا الهاربون
من خدمة الجيش
فهاتوا حبالكم
واشنقونا..
نحن موتى
لا يملكون ضريحا
ويتامى
لا يملكون عيونا..
قد لزمنا جحورنا
وطلبنا منكم
أن تقاتلوا التنينا..
قد صغرنا أمامكم
ألف قرن
وكبرتم
خلال شهر قرونا.
يا تلاميذ غزة
لا تعودوا
لكتاباتنا ولا تقرؤونا..
نحن آباؤكم
فلا تشبهونا..
نحن أصنامكم
فلا تعبدونا..
نتعاطى
القات السياسي
والقمع
ونبني مقابرا
وسجونا.
حررونا
من عقدة الخوف فينا
واطردوا
من رؤوسنا الأفيونا..
علمونا
فن التشبث بالأرض
ولا تتركوا
المسيح حزينا.
يا أحباءنا الصغار
سلاما
جعل الله يومكم
ياسمينا..
من شقوق الأرض الخراب
طلعتم
وزرعتم جراحنا
نسرينا..
هذه ثورة الدفاتر
والحبر
فكونوا على الشفاه
لحونا..
أمطرونا
بطولة وشموخا
واغسلونا من قبحنا
اغسلونا..
لا تخافوا موسى
ولا سحر موسى
واستعدوا
لتقطفوا الزيتونا..
إن هذا العصر اليهودي
وهم
سوف ينهار
لو ملكنا اليقينا.
يا مجانين غزة
ألف أهلا
بالمجانين
إن هم حررونا..
إن عصر العقل السياسي
ولى من زمان
فعلمونا الجنونا.

نزار قبّاني

تستاهل التقبيل أيدٍ حملت حجارة التحرير والفداءِ
كل التحيه والاكبار لأهلِ غزه الصامدين......أنتم في قلوبنا وعقولنا
__________________

§¤°~®~°¤§

ألبسُ نفسي.. وألبسُ وجعي.. وفرحي .. وغربتي.. وأصير أكتب وأكتب لأعلمَ كلَ الماريّن من
هنا أن حرفي هو هويتي وعقيدتي وأنني لا أكتب لأي غاية لا تليق بي وبمن جاء الي َ متعباً
يطلب النجاةَ .. والحياة ..
أكتبُ ما أؤمن به لا ما يقدسه غيري لغايةٍ في نفسه ويكفر به اذا لزمَ الأمر!
أكتب عقلانيتي ( وأخربش ) جنوني بكل وقار ..
لكي لا أكون مملة .. ! أكتبُ احساسي .. لا ليصفق لي أحدهم، ولا ليكافئني آخر، أو .. يعانقني ،
بل لأزدادَ يقيناً أنني على قيد الاحساس !

§¤°~®~°¤§

2 رد: بهروا الدنيا في الأحد مايو 24, 2009 6:19 pm

lorka200


مشرف عام
شكرا جوريه ..قصيده رائعه ..

وبعد يومين سيكون ذكرى انتصار الجنوب ..وخروج الاحتلال منه ..في عام 2000
9 سنوات على ذاك الانتصار ..
مالتطورات التي حدثت او في طور الحدوث ..
وماهو القادم ...........؟؟
لاجل اطفال غزه كل الانتصارات ..وكل الكلمات ..
وليشتري الحراميه قصور الدنيا ..
فهم لايعرفون ان الحياة ..وقفة عز وكرامه ...

3 رد: بهروا الدنيا في الأحد مايو 24, 2009 6:45 pm

سلماس


عضو
على عتاب الحكي

وقفت متل غصة
متل شي بنت كبير عليها الحب
وملبكي
تخشى الحدا المابتعرفوا يمرق على الدروب
متل المطر
وينسى يقلى شو بكي
صارت انا يمكن ونحنا من زمان
نبكي على الاطلال
ويضيع الحكي
كبرنا بعد يمكن
صغرنا بعد بجوز
لكننا لسا منتذكر انو في فلسطين
وفي بكي

مشكورة لفتح الجرح

دمت بخير

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة  رسالة [صفحة 1 من اصل 1]

صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى